مدونة بترويل petroil ... مدونه هندسيه مختصه بكل ما يتعلق بالنفط الخام ومشتقاته والغاز والمجالات الهندسيه الاخرى... <<< PETROIL >>> مرحبا بك اخي الزائر الكريم نتمنى لك اوقات ممتعه ومفيده معنا حيث يمكنك الاطلاع على مواضيعنا والاستفاده منها والمشاركه معنا بردودك وتعليقاتك كذلك يمكنك التسجيل معنا ليصلك كل جديد وستجد كل ما تحتاجه ان شاء الله - هدفنا نشر العلم والمعرفه للجميع... ادارة المدونة

الخميس، 24 مارس، 2011

اكتشاف النفط الخام





عرف الإنسان البترول منذ آلاف السنين حينما واتته ظروف هجرته وتسرب إلى سطح الأرض ، أو إلى أعماق غير بعيدة ، كما ذكرنا من قبل . وكان الناس يجدونه إمّا على شكل بِرَك مالت إلى التصلّب لتبخّر المواد الخفيفة منه ، أو يتتبّعون آثاره بواسطة حُفَرٍ .

وقد استعملوه لأغراض عديدة كطلاء السفن والبنايات ، وإحكام أجزائها لمنع تسرب الماء إلى داخلها ، ودواء لبعض العلل الجلدية للإنسان والحيوان .

وقد ورد ذكر البترول في تواريخ الحضارات الغابرة بوادي النيل ، وأرض الرافدين ، وسوريا لما كان له من أهمية في توفير وتيسير خدمات جليلة كالتدفئة ، والإضاءة ، وبعض تقنيات الحرب . وفي بلاد فارس عَبَدَ الناس النار المقدسة شديدة الإشعاع ، التي لا تنطفئ ، والخالية من الدخان .

 وهي في الحقيقة نار غازٍ تسرب من الصدوع إلى الخارج ، وتسببت الصواعق المرافقة للعواصف الرعدية في إشعاله . بقيت علاقة الإنسان بالبترول على تلك الحال المذكورة حتى القرن التاسع عشر حين تطلع الناس إلى أنواع أجود وأرقى من الوقود يتلائم مع جديد منتوجات النهضة الصناعية ، كبعض وسائل الإنارة .




وفي منتصف القرن (1852 ـ 1855 م) طور العلماء في بريطانيا ، والولايات المتحدة ، وكندا ، تقنيات لاستخلاص زيت إضاءة من البترول الخام بدون مخلفات بعد الإحتراق ، ووضعوا جدولا رسميا يُحْصي بعض مشتقاته . ثم تطور الأمر إلى التفكير في حفر آبار ، وكانت أول تجربة بألمانيا بين سنة 1857 - 1859 م .

لكن التجربة التي أخذت صداها الكامل في العالم
 هي تجربة " إدوين درايك " Edwin R. Drake ،
في بنسلفانيا Pennsylvanie ، بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 1859 م ، حينما حفر آبارا بِنِيّةِ الوصول إلى المنبع الأم لنفط بنسلفانيا ، واعتُبرت بداية لعهد الصناعة البترولية الحديثة . وأصبح البترول منذ ذلك التاريخ هو الشغل الشاغل للعلماء والمختصّين ، وانكبّوا على دراسته ، ووضع الفرضيات والتفاسير لتكوينه ، وحركته ، وتجمّعه بباطن الأرض .

وعند اختراع السيارات ، ودخول أمم العالم في حروب شاملة
( خاصة الحرب العالمية الأولى ) ،
 أصبحت الطاقة البترولية مسألة حياة أو موت ،
واستحق النفط بِحقٍّ لقب

" روح الحضارة العصرية " .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

مرحبا بك... تفضل بكتابة تعليقك او مشاركتك وسيتم عرضها لدينا *** رآيك يهمنا ***

Loading...